السائل يقول نريد أن نطمئن إلى شيء كبير جداً في الحقيقة وهو التحدث عن الأئمة والمؤذنين وفراشي المساجد كثيراً ما نسمع من يقول أنهم لا يأخذون أو لا يصلون إلا ليأخذون فما حكم الكلام الناشئ من هؤلاء المتكلمين

0 تصويتات
سُئل يونيو 21 في تصنيف فتاوى إسلامية بواسطة الموجز الثقافي (78,040 نقاط)
السائل يقول نريد أن نطمئن إلى شيء كبير جداً في الحقيقة وهو التحدث عن الأئمة والمؤذنين وفراشي المساجد كثيراً ما نسمع من يقول أنهم لا يأخذون أو لا يصلون إلا ليأخذون فما حكم الكلام الناشئ من هؤلاء المتكلمين

 

مرحبا بكم زوارنا الكرام في موقعنا الموجز الثقافي
نرحب بكم ونسعى لتقديم الأفضل لكم كونوا معانا لتجدو كل جديد ومفيد

جواب السؤال هو كالتالي:

الشيخ: هذا لا يجوز هذا من عمل أهل النفاق (الذين يلمزون المطوعين من المؤمنين في الصدقات والذين لا يجدون إلا جهدهم) فالمسائل المبنية على النيات لا يجوز للإنسان أن يحولها إلى النية السيئة وللذي ينبغي إحسان الظن للمسلم وانه أنما جاء لابتغاء وجه الله وجعل المال وسيلة لا غاية وأن كونه نتهمه بهذا العمل فهذا حرام ولا يجوز. وعلى المسلم أن يحذر بالظن بإخوانه لا سيما المتصدرين لهذه الأمور الإمام في الدين والأذان وخدمة المساجد فإن الذين يلمزونهم في هذا ما أظنهم إلا يقصدون شراً يقصدون أن يلمزوا الإسلام بذمهم من يقوم بوظائف الإسلام.

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 إجابة
...